حوار الأسبوع

catrgory

مايا دياب

السبت 03 سبتمبر 2016 -
-

مايا دياب لفتت الأنظار إليها مبكراً، ورغم تنقلها بين الغناء والتمثيل والإعلام، إلا أنها تنجح دائماً في فرض أسلوبها وشخصيتها وترك بصمتها الخاصة على أي عمل تقدمه.

وبجرأتها المعتادة، كشفت الفنانة اللبنانية مايا دياب في حديث خاص لـ”روتانا نت”، حقيقة الشائعات التي تطاردها بين الحين والآخر، إضافة إلى المشاريع الفنية والإعلامية التي تستعد مايا دياب لتقديمها خلال الفترة المقبلة، وإلى نص الحوار:

القاهرة – أحمد حمدي

بداية ما سبب اختيارك لتصوير أغنية “سبع ترواح” تحديداً من ألبومك الجديد؟

قمت بعمل تصويت عبر حسابي على “تويتر” وطلبت من الجمهور اختيار أغنية لتصويرها على طريقة الفيديو، وكانت الأغلبية لصالح “سبع ترواح”، ورغم أنني كنت أود اختيار أغنية أخرى وهي “يا عيني العسل” إلا أنني نفذت طلب الجمهور، كما أنني سأصور أغنية أخرى جديدة، ثم يعقبها طرح أغنية سينجل أخرى أتعاون فيها مع الملحن والمطرب زياد برجي.

قمتِ بعمل زيارة سريعة للقاهرة لتصوير برنامج جديد “stnitelive“، ما الذي حمسك للمشاركة فيه؟

أرى أنني من الفنانين القلائل الذين لم يخوضوا تجربة التمثيل، والسنوات الأخيرة هناك ضغط كبير علينا، ومن يغني يمثل في نفس الوقت وأصبح ذلك موجوداً بكثرة، وتلقيت عروض عديدة من مصر لأشارك في بطولة أعمال فنية، لكني لا أتفق وأتردد كثيرا في النهاية سواء كمسلسلات أو أفلام سينمائية لأنني أشعر أنني ناجحة في الغناء وتقديم البرامج، فلماذا أذهب لمنطقة جديدة بعيدة عني؟

ولكن حينما عرض عليّ هذا البرنامج الجديد، شعرت أنني يمكن أن أمثل وأفعل كل ما أريده في حلقة واحدة ويوم واحد، ويراني الناس في كل الحالات التي يرغبون في مشاهدتي فيها، مع العلم أن فكرة البرنامج  أصعب بكثير من المسلسل لأنني أعيش شخصيات مختلفة وقصص مختلفة، وأحب هذا البرنامج كثيراً لأنه عالمي ولا يزال يحافظ على مكانته منذ عرضه من 48 سنة تقريبا وحتى الآن بأمريكا.

ما حقيقة الأزمة التي وقعت بينك وبين فريق عمل البرنامج بأنك رفضت سيارة معينة للذهاب للاستوديو؟

ليس له أساس من الصحة، والدليل على ذلك أنني أذهب للاستوديو مع مدير أعمالي حمدي بدر فقط.

ما هي فكرة البرنامج الذي تحلمين بتقديمها للجمهور الفترة القادمة؟

بابتسامة: “ماراح أقول إياها”.. هو ليس حلماً لكن ما أريد أن أقدمه ليس له موسم ووقت معين وأنتظر الوقت المناسب لتنفيذ ما أريده.

ما حقيقة خاتم الزواج الذي لاحظه الجمهور في يد مايا دياب الفترة الماضية؟

“حتى اطمنكوا هذه ليست يدي أبداً، كل ما في الأمر أن هناك أشخاص يرسلون أشياء لشخصية سيمونا سكر، التي أقدمها في الكليب ولديّ أشياء كثيرة لم أعرضها حتى الآن”.

هل أعجبتك أغنيات معينة خلال الفترة الماضية؟

لم أشعر بوجود أغنية “مفرقعة”، لكن أسعد كثيراً حينما تضرب أغنية شعبية مثلاً في مصر وتكسر الدنيا كل الناس تحبها، وأغنيتي المفضلة هي “يا بتاع النعناع ” للمطرب المصري مصطفى حجاج، أحبها كثيرا هذه الأغنية وأنا كمستمعة أحب كثيرا شيرين عبد الوهاب.

هل تفكر مايا دياب في تقديم دويتو جديد خلال الأيام القادمة؟

سعدت كثيراً بالدويتو الذي قدمته مع بهاء سلطان “الدنيا وما فيها”، وكان لها مفهوم معين، وقدمت في حلقة بأحد البرامج، والتي حققت نسب مشاهدة عالية على “يوتيوب”.

وأؤكد أن بهاء سلطان يستحق كل الدعم لأنه صوت “مُخيف ونادر جداً”، ويستطيع أن يغني بصوته كل شيء وأحبه كثيرا.

من ينافس مايا دياب على الساحة الفنية؟
لا أقارن نفسي بأحد أبداً، ولا أحب ذلك وأنا أشتغل على حالي، وأتقدم للأمام كثيراً، وسعيدة بما أفعله.

يتهمونك دائما بالجرأة والإثارة في ملابسك وأسلوبك.. ما تعليقك ؟

هذا ليس اتهاما أبداً، بالإضافة إلى إن الجهل والانغلاق في العالم العربي والتعصب الموجود يوجد بهذه الكلمات، وأنا مقتنعة بحالي وسعيدة بكل الأشخاص الذين يحبونني كما أنا.

مايا دياب ، مذيعة أم مغنية أم ممثلة؟

أرى نفسي أغني وبعدها أقدم برنامج يحكوا عنه الناس وهذا الأهم.

وما رأيك في برامج اكتشاف المواهب؟

أرى أن أيامها أوشكت على الانتهاء، لأن البرنامج لا يستطيع أن يعيش أكثر من 4 أو 5 سنوات، وهي تجلب الإعلانات، لكنها تحرق الكثير من المواهب.