effective measure

تعرف على مخاطر الأدوية التي تروج لها مواقع التواصل الاجتماعي

برنامج سيدتي

الأحد 09 أكتوبر 2016 الساعة 08:06 PM (بتوقيت السعودية)
الأدوية
email

تحدث الدكتورة الصيدلانية، آلاء البلوي، عن ظاهرة انتشار الأدوية التي يتم الترويج لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والخطر الذي تشكله على المجتمع.

وقالت إن هناك العديد من الأشخاص الذين ينشئون حسابات خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، لإقناع الناس بأن الدواء الذي يروجوا له جيد ومفعوله سريع ولا يوجد شيء يضاهيه، على الرغم من أن هذه الحسابات غير موثقة ومجهولة الهوية، وربما يديرها أشخاص صغار السن.

وأوضحت خلال استضافتها في برنامج سيدتي المذاع على قناة روتانا خليجية أن هذه الأدوية تكون غير مضمونة وغير فعالة، وتؤدي إلى إصابة من يقبل عليها بالأمراض الخطيرة، وأن أكثر شيء انتشر هو أدوية النحافة ولكنها أدوية خطيرة جداً ربما تؤدي إلى الإصابة بارتفاع في درجات الحرارة والإصابة بالاكتئاب وفقدان الشهية، فضلاً عن أنها من الممكن أن تكون منتهية الصلاحية.

وأشارت إلى أنه ليس هناك أي أدوية تنحيف مرخصة يتم تداولها في السعودية، ولكن هوس النحافة يجعل الأشخاص يقدمون على شراء هذه المنتجات، بالإضافة إلى طريقة الدعاية الجذابة التي تجعلهم يشتروها بدون تفكير، وهم لا يعلمون مدى ضررها على صحتهم.

وأضافت أن الدليل على أنها أدوية غير صحية أن المروجين لهذه الأدوية لا يذكرون الجرعات المحددة أو يذكرون شيئا دقيقا عن محتويات الأدوية التي يروجون لها، مؤكدة أنه لابد أن يكون هناك دعاية مضادة من الدولة لمواجهة هذه الإعلانات والدعايا التي تضر بصحة الأشخاص، لافتة إلى أن من أكثر الأشياء التي يتم الترويج لها أيضاً مستحضرات التجميل التي تؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض أيضا، ولكن تقبل عليها النسا ء دون تفكير.

وشددت على أنه لابد أن يتواصل الأشخاص مع الهيئات والجهات المسئولة للتأكد من الدواء وصحته ومفعوله، موضحة أن هيئة الغذاء والدواء تتواصل بشكل مستمر مع الجمهور وتحذرهم من الأدوية الضارة والغير مصرح بها، ولهذا لابد أن يكون هناك حملات توعية مستمرة ضد الأدوية التي انتشرت في الأسواق وفي المجتمع مستغلة مواقع التواصل الاجتماعي وقنوات التلفاز، لتجنب الوقوع ضحايا لها ولرفع مستوى الوعي لدى المجتمع.

لمشاهدة الحلقة كاملة