7 نصائح للتخلص من روتين الحياة الزوجية.. استعيدا أيامكم الأولى

صوت الأسرة

الأحد 09 أكتوبر 2016 الساعة 12:00 PM (بتوقيت السعودية)
الحياة الزوجية
email

كل علاقة زوجية تمر بفترات صعود وهبوط، لحظات سعادة وأزمات عصيبة، إلا أن تلك هي مسيرة كل علاقة، إلا أن شيئاً ما حينما يدخل تلك العلاقة، فهو إنذار لنهايتها، وهو روتين الحياة الزوجية ، الذي يولد مللاً وكللاً لدى الطرفين، لذلك إليكماً بعض النصائح التي ربما تخلصكما من ذلك الداء.
1 -حاولا تبادل الاهتمام كما كان في السابق، فلا مانع من تجربة أن تتصل بزوجتك من عملك لتطمئن عليها وإخبارها باشتياقك لها، وجرّب أن تسألها بعد رجوعك من عملك ماذا حدث بيومها، واهتم بتفاصيلها، والزوجة أيضاً لابد أن تبادر بالاطمئنان على زوجها.
2 – توقفا عن تبادل الاتهامات، ما يحدث من ملل وروتين أمر طبيعي، فلا تلقوا اللوم على بعضكما، ولا يتهم أحد الطرف الآخر، فهذه هي طبيعة الحياة، حولوا وقت ومجهود اللوم إلى التفكير في التغيير ومحاولة جلب السعادة للمنزل من جديد، فضعوا أفكاراً وتناقشوا حول ذلك، فبمجرد مناقشتكم في محاولات التغيير سيحول حياتكما للأفضل ويجعل الحياة الزوجية الخاصة بكم أفضل .
3 -التغيير الشكلي مطلوب من حين لأخر، ومن الممكن أن تغير الزوجة لون شعرها أو قصته، ويبادر الزوج بتغيير طريقة ملابسه بإضافة تغييرات بسيطة تعطيه شكل مختلف، وخاصة في ملابس البيت حاولوا التجديد بها وبألوانها.
4 -الهدايا المتبادلة دون مناسبة لها أثر نفسي رائع على الطرفين، وخاصة إن كانت منتقاة بعناية لتسعد الطرف الآخر.
5 -اختيار الكلمات الرقيقة واستخدامها، بعض الأزواج بمجرد الإنجاب وكثرة المسئوليات ينسى وسط هذا الزحام أن يعبر لزوجته عن حبه أو أن يلاطفها بالكلام، وهذا أكبر خطأ فالمرأة تحب بأذنها ولا تكتفي من الكلام اللطيف، فهي دائماً بحاجة إليه.
6 – ضعا خطة ولو لمدة ساعة واحدة للخروج سويا دون الأبناء، تواجدكم مع بعض دون أطفال سيعيد لكم ذكريات فترة الخطوبة وبداية الزواج فهذه الساعة كافيه لتحدث أثر طيب في نفوسكم.
7 -أعيدوا بعض الترتيبات في غرفة النوم، ومن الممكن استخدام ألوام مختلفة للمفارش.

المصدر: ماهيتاب رضوان - روتانا