break

لماذا تناديك والدتك باسم شقيقك؟

الأحد 12 فبراير 2017
05:42 PM بتوقيت السعودية

لا بد وأنك سمعت يوما، والدتك تناديك ولكن ليس باسمك، وانما باسم شقيقك الأصغر أو الذي يكبرك بسنوات، فهل هذا يعني أن تفضله شقيقك عليك، أم ماذا؟
للإجابة على هذا السؤال أجريت دراسة علمية ونشرت في دورية؛ Memory & Cognition حيث أظهرت تقوم أدمغتنا بترتيب وتنظيم الأسماء المألوفة لدينا في فئات على أساس مدى معرفتنا بهم وحبنا لهم.
وعلى خلاف ما قد تظنه، فإن مناداة والدتك لك باسم شقيقك، يعني أنها تحبك كما تحب شقيقك الذي نادتك باسمه أولًا، أي أن محبتكما هي ذاتها في قلب الوالدة.
فحين تناديك والدتك باسم شقيقك، فهذا لأن دماغها يقوم سريعًا بالتقاط اسم من خانة أحبتها في الذاكرة.
وتقول الدكتورة سامانثا ديفلير العالمة في المجال المعرفي في كلية رولينز بفلوريدا، إن الجميع يخلط في أسماء عائلته أو أصدقائه في أي مناسبة.
وأكدت الدكتورة ديفلير أن ذلك أمر غير مرتبط بالذاكرة السيئة أو تقدم السن، إنما بالطريقة التي يقوم فيها الدماغ بتصنيف الأسماء.