كيف تتعاملين مع تعلق زوجك بأصدقائه؟.. لا تعامليهم كضُرة

صوت الأسرة

الإثنين 10 أكتوبر 2016 الساعة 07:00 AM (بتوقيت السعودية)
زوجك
email

تعتبر المرأة في بعض الأحيان أن أصدقاء زوجها، قد يكونوا سببا في بعده عنها، فتغار منهم وتعاملهم كضرة.

طبيعة الرجل والمرأة مختلفة، إذا فهم الطرفان هذه العبارة جيدا ستحل جميع المشكلات، فمعظمها تحدث بسبب عدم فهم كل طرف لطبيعة الآخر وخاصة فيما يتعلق بالأصدقاء.

تتعامل بعض الزوجات مع أصدقاء زوجها وكأنهم ضُرتها، ولا تتقبل تواجدهم في حياة شريكها، في حين أن الزوج يتقبل عادة فكرة وجود أصدقاء للزوجة ويرحب بها، لذا حاولي تقبل أصدقاء زوجك واعلمي أن ذلك لمصلحتك أولا:

1- ضعي نفسك في موقف زوجك إذا حاول منعك من مقابلة أصدقائك أو التحدث إليهم، هل ستتقبلين الفكرة وتستوعبي أهدافه من وراء ذلك أم ستفسرينها حب تملك؟.. حتما لا أحد يستطيع أن يعيش دون أصدقاء.

2- وجود الأصدقاء وتمضية الوقت معهم قادر على سحب الشحنات السلبية، وإعطاء طاقة إيجابية للشخص، إذا وجودهم مفيد جدا فلا تحملي الأمور أكثر من حقيقتها.

3- طبيعة الرجل أنه يحب الحرية، والتقييد وفرض الشروط يجعله يهرب بكل الطرق، فعندما تحبي أن تطلبي منه طلب انتقى الأسلوب والوقت ولا تفرضي سيطرتك عليه ليقترب.

4- لا تقارني نفسك بأصدقاء زوجك أبدا فلا يوجد مجال للمقارنة، ووضعك في هذه المقارنة سيقلل من أهميتك عنده ويشعره بعدم ثقتك بنفسك وقلة ثقتك بحبه لك فاحذري.

5- حاولي التوقف عن ترديد كلمات اللوم والعتاب كلما أراد زوجك الخروج مع أصدقائه واستبدليها بكلمات الثناء عليه وتمنى له وقت سعيد بصحبتهم، هذا سيجعلك أكبر في نظره وسيقدرك أكثر.

6- عندما يذهب زوجك للجلوس مع أصدقائه حاولي فعل أي نشاط جديد أو ممارسة هواياتكن حتى تشعرين أنك أيضا تستفيدين.

المصدر: ماهيتاب رضوان - روتانا