في برنامج “يا هلا”:الأخطاء الطبية تحتاج لقوانين صارمة

آخر الأخبار

الأربعاء 11 نوفمبر 2015 الساعة 09:54 AM (بتوقيت السعودية)
news_0391698001446581875.jpg
email

قال “إبراهيم المسيطير”، المحامي والمستشار القانوني ومدير الإدارة القانونية السابق بوزارة الصحة السعودية إنّ هناك الكثير من حالات الوفاة الناتجة عن الأخطاء الطبية، وهناك بعض الأطباء ارتكبوا أخطاءً طبية ولم يتحدّث عنهم أحد، وما خفي كان أعظم.

لافتاً إلى أنّ الهيئة الصحية الشرعية تضع عقوبات شديدة على شخص ارتكب خطأ طبياً بسيطاً.

وشدّد “المسيطير”، خلال حواره مع الإعلامي “علي العلياني” ببرنامج “يا هلا” المُذاع على فضائية “روتانا خليجية”، أنّه يجب أن يكون هناك رصد ومراقبة ومتابعة قوية من جانب وزارة الصحة السعودية للأخطاء الطبية و وضع قوانين صارمة للحد من هذه الأخطاء.

وأضاف أنّه يجب أن تتحمّل المستشفيات جزءاً من العقوبات التي تقع على الطبيب المخطئ حتى تنتبه بعد ذلك لتعيين الأطباء والتشديد عليهم بعدم حدوث أخطاء، مع وضع عقوبات تصل إلى السجن والفصل.

وعن إدانة 44% من الفرق الصحية في ارتكاب أخطاء قال “سامي عبدالكريم”، رئيس اللجنة الصحية السعودية في الغرف السعودية: ليس هناك تشكيكٌ في قدرات اللجنة الشرعية، وليست هناك “محاباة” لأحد على حساب آخر.. مؤكداً أنّ الخطأ الطبيّ شيءٌ غير مقبول، لافتاً إلى أن هناك ضعفاً في بروتوكول العمليات بالسعودية، واللجنة ليس لديها أيّ سلطة سواء تشريعية أو تنفيذية، فهي مجرّد صوت المستثمر في هذا المجال فقط.