خلّ التفاح .. إكسير الصحة والجمال

صحة

الثلاثاء 10 نوفمبر 2015 الساعة 10:51 AM (بتوقيت السعودية)
news_0536797001438434309.jpg
email

أوردت مجلة “إيلي” الألمانية أن خل التفاح يعد بمثابة إكسير الصحة والجمال من قمة الرأس إلى أخمص القدمين؛ حيث أنه يمتاز بمفعول مُطهر ومضاد للبكتيريا. وفيما يلي نظرة على أهم استخدامات خل التفاح.

قشرة فروة الرأس:

يحارب خل التفاح جفاف فروة الرأس ويقلل من الحكة ويقي من العدوى ويحد من تكوّن القشرة. ولهذا الغرض، يتم تدليك فروة الرأس بخل التفاح بلطف بعد غسل الشعر، ثم شطفه. وبالإضافة إلى ذلك، يُكسب خل التفاح الشعر لمعاناً وبريقاً.

تبييض الأسنان:

يحارب خل التفاح تلون الأسنان ويُعيد إليها بياضها الناصع. ولهذا الغرض، يتم غسل الأسنان بكمية وفيرة من خل التفاح، مع مراعاة شطف الفم بعد ذلك جيداً وعدم الإفراط في الكمية المستعملة أو مدة الاستخدام، كي لا يهاجم الحمض مينا الأسنان.

حروق الشمس:

يعتبر خل التفاح بمثابة طوق إنقاذ عند الإصابة بحروق الشمس؛ حيث أنه يساعد على تجدد البشرة بشكل سريع وعلى تخفيف الآلام أيضاً. ولهذا الغرض، يتم الاستحمام في ماء فاتر مُضاف إليه 250 ميليلتراً من خل التفاح و100 ميليلترا من زيت جوز الهند و100 ميليلتر من زيت اللافندر.

الحد من الشامات:

يحد خل التفاح من مظهر الشامات. ويمكن تحقيق ذلك من خلال غمس قطعة من القطن في خل التفاح، ثم تثبيتها على الشامة بواسطة لاصقة طبية 3 مرات يومياً على الأقل، مع مراعاة تجديد قطعة القطن وغمسها في خل تفاح طازج.

التخلص من الوزن الزائد:

يعتبر خل التفاح مفتاح الرشاقة؛ حيث أنه يعزز عمليتي الهضم والأيض، بالإضافة إلى أنه يحد من النهم الشديد للحلويات؛ لذا فإنه يسهم في فقدان الوزن أو الحفاظ عليه.

تهدئة المعدة:

يسهم خل التفاح في تهدئة المعدة، وذلك بفضل احتوائه على البكتين، فمَن يعاني من مشاكل في المعدة يمكنه التخلص من تلك المتاعب بشكل سريع من خلال تناول مزيج ملعقتين صغيرتين من خل التفاح مع الزنجبيل الطازج والماء وقليل من عصير الليمون والعسل.

تنظيم ضغط الدم:

يعتبر خل التفاح حبيب القلب؛ حيث أنه يعمل على خفض مستوى الكوليسترول والسكر في الدم وينشط الدورة الدموية ويمنع انسداد الشرايين.

رائحة الأقدام:

يعتبر خل التفاح سلاحاً فتاكاً للقضاء على رائحة الأقدام الكريهة بفضل مفعوله المطهر والمضاد للبكتيريا. ويمكن تحقيق ذلك من خلال غمس مناديل مرطبة بخل التفاح، ثم تدليك الأقدام بها في الصباح وعند الحاجة.