خطأ طبي يضطر طبيبة لاستئصال رحم مواطنة.. ماذا حدث؟‎

مجتمع وقضايا

الأحد 09 أكتوبر 2016 الساعة 07:00 PM (بتوقيت السعودية)
خطأ طبي
email

تسبب خطأ طبي فادح قامت به طبيبة في مستشفى خاص شهير بجازان، في وفاة مواطنة اليوم الأحد، بعد أن دخلت إلى غرفة العمليات لتلد طفلها.

ورغم أن المواطنة أخبرت الطبيبة المعالجة أنها أنجبت في السابق بعملية ولادة قيصرية إلا أنها أصرت على أن تجعلها تلد طبيعيا، فأعطتها جرعة طلق كبيرة حتى يخرج الجنين، ولكن هذه الجرعة أدت إلى حدوث نزيف لم تتمكن الطبيبة من إيقافه.

ولم تجد الطبيبة ملجأ للخروج من هذا المأزق الذي وقعت فيه فاضطرت لاستئصال الرحم، ولكنه لم يكن أفضل حل قامت به لأنها  قطعت أحد العروق الداخلية أثناء استئصالها للرحم، وبالطبع دخلت المريضة في غيبوبة وتم تنويمها في العناية المركزة.

وقال مسؤولون في المستشفى، في تصريحات صحفية، إن هناك مضاعفات كثيرة حدثت بسبب العملية أدت إلى توقف كبد المريضة وبعدها توقفت الكلى عن العمل، مشيرين إلى أنه تم نقل المريضة إلى مستشفى الملك فهد المركزي لمحاولة إنقاذها ولكنها توفت هناك.

من جانبها، أعلنت “صحة جازان” فتح تحقيق في الواقعة لمعرفة تفاصيل الخطأ الذي توفيت بسببه المواطنة، ذلك وفقاً لما نقلته صحيفة “سبق” السعودية.