الصدفة تعتق رقبة وافد إثيوبي من القصاص بتبوك

مجتمع وقضايا

السبت 08 أكتوبر 2016 الساعة 01:44 PM (بتوقيت السعودية)
وافد إثيوبي
email

وافقت المحكمة العامة بتبوك، على تنازل وكيل قتيل سوداني عن قاتله الإثيوبي في الواقعة التي حدثت منذ ثلاث سنوات بسبب خلافات مالية بينهما، أثناء العمل في مقر كفيلهما على طريق ضباء.

محكمة العامة للتبوك
وتعود أحداث قصة السعي للتنازل والتي يمكن وصفها بالقدرية، بعد إيصال سعودي بمركبته وكيل المقتول للمحكمة العامة، حيث أقنعه في الطريق بالتنازل.
وقال فالح حمود البلوي، في تصريحات له، إنه أثناء خروجه من ميدان الهجن بتبوك، رأى وافداً سودانيا يسير على قدميه ويحمل أوراقاً ويظهر أنه منتظر من يوصله، فعاد إليه ليقوم بإيصاله للمكان الذي يريده، وطلب منه إيصاله للمحكمة ودار بينهم الحوار في الطريق، وقال له إن وافداً إثيوبيا قتل قريبه منذ 3 سنوات، وهو وكيله الشرعي وحُكم على الوافد الإثيوبي بالقتل قصاصًا.
واستكمل حديثه قائلاً: إنه سعى للصلح بين القاتل ووكيل المقتول دون أن يعرف أحدًا منهما، وبعد عدة محاولات لإقناع وكيل المقتول، وتدخل أهل الخير اقتنع بالتنازل مقابل الدية، وقام البلوي بالاتصال بأحد أصدقائه على الفور وهو محمد بن زايد المنصوري الذي تكفل بدفع الدية وقد صادقت المحكمة على التنازل.