السياح يوثقون بعدساتهم فعاليات سوق عكاظ

مجتمع وقضايا

الثلاثاء 10 نوفمبر 2015 الساعة 11:20 AM (بتوقيت السعودية)
news_0486923001440154174.jpg
email

يشهد سوق عكاظ هذا العام حضور عدد كبير من السياح الأجانب الذين حضروا للاطلاع على تاريخ السوق والتعرف عليه بالقالب العصري الذي يقدم به مع الحفاظ على عبق الماضي، ونقل ما شاهدوه إلى عائلاتهم وأصدقائهم في بلادهم.

وتوزع السياح الأجانب منذ انطلاقة النسخة التاسعة لسوق عكاظ “1436هـ ـ 2015م”، بين أركان وأنشطة السوق يراقبون البرامج المتنوعة بدهشة يرافقها حب المعرفة، فيما يفضل آخرون توثيق زيارتهم بعدساتهم التي لم تتوقف عن التقاط الصور.

وتسابق السياح في جادة سوق عكاظ على الوافد على أركان التراث والحرف الشعبية، وشراء عدد من القطع كذكرى وتوثيق لزيارتهم سوق عكاظ، فيما تتجه السائحات لشراء الملابس التقليدية والأواني القديمة، إضافة إلى حرصهم على تذوق الأكلات الشعبية والتي تمتاز بها منطقة مكة المكرمة.

واستوقفت مسابقة الفنون الشعبية عديداً من السياح الأجانب، ليتعرفوا على الألوان الشعبية التي تتميز فيها منطقة مكة المكرمة، مبدين إعجابهم بهذه الفنون عبر التصفيق والمشاركة في أداء الفنون والتقاط الصور مع الفرق المشاركة.

وتابع السياح من على مدرج “مسرح الشارع” العروض الدرامية التاريخية المتنوعة، والتي تمثل جوانب الحياة والأنشطة التي كان يشهدها سوق عكاظ قديماً، إضافة إلى عروض أخرى لإلقاء الشعر العربي الفصيح، خصوصاً “المعلقات” والخطب البلاغية التي بنيت عليها شهرة سوق عكاظ، كاسرين حاجز اللغة بالاعتماد على تلقي الرسالة التاريخية عبر ملابس الممثلين المشاركين في هذه العروض.

من جهتها، دعمت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الإقبال السياحي على سوق عكاظ بتسيير رحلات سياحية برفقة مرشدين سياحيين، إذ بدأت الرحلات من 28 شوال الماضي وتنتهي في السادس من ذي القعدة الجاري، ما أسهم في ارتفاع عدد السياح الأجانب للسوق.