الرياضة في رمضان.. قبل أم بعد الإفطار؟

الثلاثاء 10 نوفمبر 2015 الساعة 10:14 AM (بتوقيت السعودية)
news_0649885001436733819.jpg
email

الرياضة مفيدة لصحة الجسم وحيويته، فهي تقوي العظام والعضلات، كما أنها ضرورية لصحة القلب فهي تحسن من تدفق الدورة الدموية، لتناسق الجسم ورشاقته، فالعقل السليم في الجسم السليم.

وتساعد ممارسة الرياضة في رمضان على حرق السعرات الحرارية، كما أنها تحسن من كفاءة الجهاز الهضمي وتحمي من مشكلات عسر الهضم، فهي تسهم في تحسن نشاط الجسم البدني وتخليصه من الدهون المتراكمة.

**ينصح بممارسة الرياضة قبل الإفطار بساعة فممارستها في هذا الوقت يعتبر “فرصة ذهبية” لمن يرغبون في خسارة وفقدان الوزن، فالرياضة بعد فترة الصيام التي تزيد على 8 ساعات فرصة تساعد على حرق الدهون بمعدل أكبر.

كما أن ممارسة الرياضة بعد الإفطار بساعتين مفيدة لمن يرغبون في بناء العضلات مع الحرص على شرب الماء”100 مل كل 15 دقيقة” لتعويض سوائل الجسم.

ـ تجنب ممارسة الرياضة أثناء فترة الظهيرة مع ارتفاع درجات الحرارة حتى لا يستنزف الجسم مخزونه من السوائل، ما قد يؤدي إلى الجفاف وهبوط الضغط.

ـ فممارسة الرياضة في أوقات النهار لفترات طويلة تزيد عن 60 دقيقة خلال الصوم قد يتسبب في انخفاض مستويات السكر بالدم وعدم حصول الجسم على كمية كافية من الكربوهيدرات المعقدة التي تعتبر مصدراً للطاقة لعدة ساعات فيقوم الجسم بحرق كميات السكر المختزنة لدعمه خلال ساعات الصيام واستهلاكها في وقت قصير، ما يتسبب في انخفاض شديد لإمدادات الطاقة للأعضاء الحيوية.

ـ قد يتسبب اختيار المواعيد غير المناسبة لممارسة الرياضة العنيفة في هبوط الجسم وإرهاقه وفقدان الوعي بسبب خسارة الجسم كميات هائلة من السوائل والمعادن.

**نصائح بسيطة لممارسة الرياضة:

1ـ تجنب ممارسة الرياضة بعد تناول الطعام مباشرة.

2ـ احرص على تعويض كمية السوائل المفقودة بشكل تدريجي.

3ـ تناول وجبات تحتوي على الخضار والفواكه الغنية بالفيتامينات والمعادن والتي تحتوي على نسبة عالية من الماء.

إخصائية التغذية

هبة عاكف رصاص

Hebarassas@hotmail.com