break

كيف تغير حياتك بقانون الإضافات البسيطة؟.. سر فلسفة “كايزن”

الخميس 16 فبراير 2017
06:30 AM بتوقيت السعودية

“إضافات صغيرة مستمرة تؤدي لإنجازات كبيرة مستقبلية”، بهذه الكلمات تستطيع تغيير حياتك للأفضل وتنجح في تحقيق أحلامك التي تسعى إليها، بإمكانك النظر حولك في إطار دنياك وتبحث عما تريد تغييره للأفضل وتبدأ رحلة الإضافات البسيط.

وهذا القانون مستخلص من فلسفة “كايزن” التي برع اليابانيون في استخدامها، وهذا المصطلح ياباني يعني التغيير للأفضل أو التحسين المستمر ويرى الباحث والإعلامي أحمد الشقيري أن هذه الفلسفة أول من دعمها الدين الإسلامي الحنيف، واستند في ذلك إلى حديث الرسول صلي الله عليه وسلم القائل “أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل”، ويقول “الشقيري”: إن الأمور الصغيرة تجتمع لتجعل الحياة أفضل وأحسن.

أقرأ أيضا: كيف تنجح في التقدم لـ 1000 وظيفة في 20 دقيقة فقط؟!

ويعتبر أول من قدم فلسفة “كايزن” للعالم الغربي وساهم في انتشارها هو ماساكي إيماي، من خلال كتابه الذي صدر تحت عنوان “كايزن: مفتاح النجاح التنافسي لليابان” في عام 1986″.

قواعد “كايزن”

ترتكز فلسفة كايزن على عدة أسس وقواعد منها العمل ضمن فريق، بحيث تكون إضافاتهم الصغيرة تؤدي لنتائج جيدة وكبيرة للمؤسسة، والنتائج الكبيرة تكون نتاج الكثير من التغييرات الصغيرة التي تتراكم عبر الأيام.

 كايزن
كيف تطبق “كايزن”؟

والسؤال هنا كيف تتغير للأفضل باستخدام قانون الإضافات البسيطة، لتحقق ذلك باستخدام فلسفة كايزن؟.. لابد أن تعرف أولا أن تلك الفلسفة تصلح للأهداف الصغيرة مهما كانت ضآلتها والأهداف الكبيرة مهما كان كبر حجمها، وتبدأ في سؤال نفسك عن التفصيلة الصغيرة أو الخطوة البسيطة التي تستطيع أخذها للأمام وستساهم في ارتقاء نفسك وتقدمها على مدى الأيام.

ابدأ بالتفكير في حياتك وابحث عما ينقصها، فإذا كنت مثلا تطمح بالحصول على جسم رياضي سليم وتحلم بممارسة الرياضة يوميا فخطط لممارستها لمدة 5 أو 10 دقائق فقط في بداية الأمر، وبذلك ستتخذ خطوة نحو هدفك وستعمل على إنجاحه بمرور الأيام.

إذا توصلت لما ينقص حياتك وحددت هدفك فيبقى لك المثابرة والصبر والإصرار على هدفك والنجاح فيه بالاستمرارية في خطواتك الصغيرة البسيطة والحرص على ديمومتها.

في طريقك تجاه هدفك الذي تتقدم فيه بهدوء وبخطوات متأنية بالطبع ستواجهك مشكلات فاعمل على مواجهتها وإيجاد حل فوري لها، فهي الآن مشاكل صغيرة قد تتفاقم مع الوقت وتتحول لأزمة أو مشكلة كبيرة .

أقرأ أيضا: بالفيديو.. نصائح لتطوير مهاراتك الوظيفية

كافئ نفسك

عند النجاح في إحدى خطواتك البسيطة كافئ نفسك مكافأة صغيرة لتشجيع نفسك على المضي في هدفها، وقم بمشاركة الآخرين أهدافك هذه وحاول أن تعمل في إطار الجماعة حتى يتغير كل الأفراد للأفضل والأحسن في نهاية المطاف وبمرور الوقت.
وناقش خبير التنمية البشرية إبراهيم الفقي ذلك القانون في كتبه أيضا ولفت النظر إلى أهميته في تقدم الفرد وصنع مستقبله، ورأى أن التحسن المستمر يأتي من خلال التعلم والقراءة المستمرة حتى لو كانت بنسبة ضئيلة ستسهم في صنع شخص يتطور باستمرار في شتى مجالات حياته.

 

ينصح خبراء التنمية البشرية الأشخاص بتطبيق فلسفة كايزن ناصحين الأشخاص بالتفكير فيما يمكن إضافته لصنع الغارق في حياتهم، مؤكدين أن الإضافات البسيطة تصنع فروق عظيمة.

وهناك أمثلة كثيرة لتطبيق فلسفة “كايزن” من حياتنا اليومية فإذا استيقظ الفرد مبكرا ساعة واحدة وقام بالقراءة في مجال تخصصه سيستطيع الحصول على 7 ساعات قراءة أسبوعيا في مجال عمله وبذلك تتحقق له الريادة والتقدم بإضافة تفصيلة صغيرة لروتين حياته اليومي.

أقرأ أيضا: 6 خطوات للتعامل مع التغييرات المفاجئة بالعمل.. اجعلها لصالحك

وإذا ذهبت مبكرا  إلى المسجد أو قبل الأذان بحوالي 10 دقائق، سيكون متاح لك قراءة المصحف وختمه عدة مرات في العام، كذلك إذا خصصت كل يوم 20 دقيقة من أجل قراءة الكتب فسيرتفع مستوى ثقافتك وستنجح في قراءة الكثير من الكتب على مدار العام الواحد.

أقرأ أيضا: 5 وضعيات .. تساعدك على التخلص من التوتر وتضمن لك النجاح

الخميس 16 فبراير 2017
06:30 AM بتوقيت السعودية